مات التصبر في انتظارك أيها المحيي الشريعهْ ** فانهض فما أبقى التحمل غير أحشاء جزوعه ** قد مزقت ثوب الأسى وشكت لواصلها القطيعة ** فالسيفُ إن به شفاءَ قلوب شيعتِك الوجيعه ** فسواهُ منهم ليس يُنعش هذه النفسَ الصريعه ** طالت حبـال عواتق فمتى تكون به قطيعه ** كم ذا القعود ودينكم هدمت قواعده الرفيعة ** تنعى الفروعُ أصولَه وأصولُه تنعى فروعَه    سجل الزوار   اتصل بنا      
موسوعة أنصار الحسين (ع)

 
الرئيسية موسوعة شخصيات وأعلام محمد بن حسن الفتال النيشابوري

محمد بن حسن الفتال النيشابوري
+ تكبير الخط - تصغير الخط

إرسال محمد بن حسن الفتال النيشابوري إلى صديقك

طباعة نسخة من محمد بن حسن الفتال النيشابوري

هو محمد بن الحسن بن علي بن أحمد بن علي الفتال النيشابوري المعروف بابن الفتال وابن الفارسي وهو من علماء القرن الخامس الهجري.

هناك صعوبتان تواجهان الدارس لابن الفتال هما:
1 - لقد عرفه البعض باسم محمد بن حسن وبعض آخر بمحمد بن علي وبعض ثالث بمحمد بن أحمد حتى أن ابن شهرآشوب في مناقبه عبر عنه بتعبيرين.
ويمكن القول أن اسمه الصحيح و الكامل هو محمد بن حسن بن علي بن أحمد وبسبب كون كل من أبيه و جده وجده الأكبر من العلماء الكبار فإنه تارة ينسب إلى أبيه وأخرى إلى جده أو جده الأكبر وهذه الأسماء كلها تعبرعن شخصية واحدة.
2 - الجهة الثانية في الاشتباة هي أن الشيخ منتجب الدين في الفهرست ذكر شخصين تحت اسم الفتال النيشابوري أحدهما صاحب كتاب روضة الواعظين والآخر صاحب التفسير الذي يقول بأني نقلت هذا التفسير بواسطة أفراد معتمدين.
و في المقابل فقد اعتبرهما كثير من أصحاب التراجم شخصاً واحداً وبملاحظة أنه لم يذكر الفتال صاحب التفسير سوى منتجب الدين ولا يوجد له أي أثر أو اسم في مكان آخر فإن اتحادهما في شخصية واحدة قول قريب من الواقع وهذا الرأي يؤيده بعض العلماء كالعلامة المجلسي وصاحب روضات الجنات والمحدث النوري.

أساتذته

1 - والده الشيخ حسن بن علي الفتال
2 - شيخ الطائفة الشيخ الطوسي
3 - السيد المرتضى علم الهدى
4 - الشيخ عبد الجبار بن عبد الله
5 - مرتضى أبو الحسن المطهر

تلامذته

1 - ابن شهرآشوب المازندراني
2 - علي بن حسن النيشابوري

مؤلفاته

والمعلومات في هذا المجال قليلة
1 - روضة الواعظين و بصيرة المتعظين وهو من مصادر بحار الأنوار.
2 - كتاب التنوير في معاني التفسير.

شهادته

لا يعرف بالضبط سبب شهادته ولكنها كانت بأمر من عبد الرزاق شهاب الإسلام وزير السلطان سنجر السلجوقي الذي وصل إلى منصب الوزارة بعد عزل ابن عمه وكان ظالماً بل من أكثر وزراء تلك الفترة ظلماً وفي غاية القسوة والبعد عن الدين فلم يكن يتحرج من أي ذنب و بهذا نال ابن فتال النيشابوري درجة الشهادة سنة 508 هـ.

أعيان الشيعة للسيد محسن الأمين العاملي والخلاصة للعلامة الحلي  

الانتقال السريع إلى بقية الأقسام 


جميع الحقوق محفوظة لشبكة أنصار الحسين (ع) © 2009