مات التصبر في انتظارك أيها المحيي الشريعهْ ** فانهض فما أبقى التحمل غير أحشاء جزوعه ** قد مزقت ثوب الأسى وشكت لواصلها القطيعة ** فالسيفُ إن به شفاءَ قلوب شيعتِك الوجيعه ** فسواهُ منهم ليس يُنعش هذه النفسَ الصريعه ** طالت حبـال عواتق فمتى تكون به قطيعه ** كم ذا القعود ودينكم هدمت قواعده الرفيعة ** تنعى الفروعُ أصولَه وأصولُه تنعى فروعَه    سجل الزوار   اتصل بنا      
موسوعة أنصار الحسين (ع)

 
الرئيسية موسوعة أهل البيت (ع) الإمام علي بن محمد الهادي (ع) قصص الإمام الهادي (ع) الإمام الهادي عليه السلام مع المتوكل لعنه الله

الإمام الهادي عليه السلام مع المتوكل لعنه الله
+ تكبير الخط - تصغير الخط

إرسال الإمام الهادي عليه السلام مع المتوكل لعنه الله إلى صديقك

طباعة نسخة من الإمام الهادي عليه السلام مع المتوكل لعنه الله

روى أبو القاسم بن أبي القاسم البغدادي  عن زرافة صاحب المتوكل أنه قال: وقع رجل مشعبذ من ناحية الهند إلى المتوكل يلعب لعب الحقة، ولم ير مثله ، وكان المتوكل لعاباً ، فأراد أن يُخجل علي بن محمد بن الرضا فقال لذلك الرجل: إن أنت أخجلته أعطيتك ألف دينار زكية . قال: تقدم بأن يخبز رقاق خفاف واجعلها على المائدة، وأقعدني إلى جنبه. ففعل وأحضر علي بن محمد عليه السلام للطعام وجعلت له مسورة عن يساره كان عليها صورة أسد وجلس اللاعب الى جانب المسورة ، فمد علي بن محمد يده إلى رقاقة فطيرها ذلك الرجل في الهواء ،  ومد يده إلى أخرى فطيرها ، فتضاحك الجميع . فضرب علي بن محمد عليه السلام يده إلى تلك الصورة التي في المسورة، وقال: خذه! فوثبت تلك الصورة من المسورة فابتلعت الرجل ، وعادت في المسورة كما كانت! فتحير الجميع ونهض علي بن محمد عليه السلام فقال له المتوكل:سألتك إلا جلست ورددته. فقال: والله لايرى بعدها ، أتسلط أعداء الله على أولياء الله ؟! وخرج من عنده ، فلم ير الرجل بعد!(1)
----
(1) الخرائج والجرائح:1/400

موسوعة شبكة أنصار الحسين عليه السلام  

الانتقال السريع إلى بقية الأقسام 


جميع الحقوق محفوظة لشبكة أنصار الحسين (ع) © 2009