مات التصبر في انتظارك أيها المحيي الشريعهْ ** فانهض فما أبقى التحمل غير أحشاء جزوعه ** قد مزقت ثوب الأسى وشكت لواصلها القطيعة ** فالسيفُ إن به شفاءَ قلوب شيعتِك الوجيعه ** فسواهُ منهم ليس يُنعش هذه النفسَ الصريعه ** طالت حبـال عواتق فمتى تكون به قطيعه ** كم ذا القعود ودينكم هدمت قواعده الرفيعة ** تنعى الفروعُ أصولَه وأصولُه تنعى فروعَه    سجل الزوار   اتصل بنا      
موسوعة أنصار الحسين (ع)

 
الرئيسية موسوعة أهل البيت (ع) الإمام المهدي المنتظر (عج) قصص الإمام المهدي (عج) الدعاء للإنجاب

الدعاء للإنجاب
+ تكبير الخط - تصغير الخط

إرسال الدعاء للإنجاب إلى صديقك

طباعة نسخة من الدعاء للإنجاب

يقول السيد (...):
 لقد تزوجت حينما كنتُ في السادسة عشرة من عمري فمضت سنوات ولم اُرزق ولداً وقد راجعتُ الكثير من الاطباء واستخدمتُ مختلف الادوية لكن بلا جدوى، ومع انّ الاطباء كانوا يقرّون بسلامتي أنا وزوجتي الاّ أنّهم لم يشخّصوا السبب وراء عدم الانجاب.
 وخلاصة القول: لقد أصابني القنوط واخذت حياتي تسير نحو التدهور، وذات يوم قال لي أحد الاصدقاء: كفّ عن مراجعة الاطباء وتوجه نحو الامام صاحب الزمان عجل اللّه تعالى فرجه الشريف واطلب حاجتك منه، فذهبتُ ليلة الجمعة الى مسجد جمكران وبعد فراغي من الصلاة توسلتُ بالامام عجل اللّه تعالى فرجه الشريف بقلب منكسر فاشتدّ بكائي تلك الليلة، وكنت اقرأ دعاء وأكرر هذه الفقرة (يامجيب المضطر ويا كاشف الضر) فإذا بالمسجد وكأن الشمس قد طلعت فيه وسمعت صوتاً وكأنّه يدوّي في اُذنيّ (لقد أُجبت وكُشف عنك الضرّ) فاتممت الدعاء و قلبي مطمئن بعناية الامام المهدي عليه‏السلام فلم تمضِ فترة بعد رجوعي الى اهلي وإذا به (عجل اللّه تعالى فرجه الشريف) يكون واسطة للفيض الالهي إذ منّ اللّه تعالى عليّ بولدٍ سالمٍ سويٍّ البنية والحمد للّه فغمرتني السعادة ولم تتبدد حياتي.

موسوعة شبكة أنصار الحسين عليه السلام  

الانتقال السريع إلى بقية الأقسام 


جميع الحقوق محفوظة لشبكة أنصار الحسين (ع) © 2009